منتديات الزعيم التعليمية

منتديات الزعيم التعليمية ترحب بكم
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 علماء روس يكتشفون في مصر مومياءات غريبة فعلا......تعالوا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الزعيم
المدير
المدير
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 2252
العمر : 21
الموقع : http://bemedu.forumperso.com
العمل/الترفيه : الكمبيوتر والأنترنت
المزاج : good
الاوسمة :
المهنة :
تاريخ التسجيل : 20/03/2008

مُساهمةموضوع: علماء روس يكتشفون في مصر مومياءات غريبة فعلا......تعالوا   السبت أغسطس 09, 2008 10:24 am

علماء روس يكتشفون في مصر مومياءات غير عادية
وكالة نوفوستي

مصر: اكتشف علماء الآثار الروس في واحة الفيوم المصرية عدة مومياءات في آن واحد تعود إلى الفترة اليونانية - الرومانية القديمة لم يعرف مثيلات لها من قبل. وقالت جالينا بيلوفا مديرة مركز أبحاث المصريات التابع لأكاديمية العلوم الروسية إنه من النادر العثور على مومياءات في حالة جيدة تعود لتلك الفترة. وتقوم بعثة أثرية روسية بحفريات في عدة مناطق من مصر في وقت واحد - في العاصمة القديمة ممفيس وفي الإسكندرية في الوجه البحري وفي جنوب البلاد في أطراف الأقصر. وحالف الحظ علماء الآثار حقا في واحة الفيوم التي لم تدرس كثيرا وهي تبعد بحوالي 100 كلم عن العاصمة المصرية.
وكانت هذه المنطقة تعتبر منذ قديم الزمان من المناطق الزراعية الرئيسية ليس بالنسبة لمصر فقط بل لليونان القديمة وروما - إذ كان يجري جني المحاصيل هناك مرتين في العام. وحتى نقل فراعنة السلالة الـ12 عاصمتهم إلى هذه الواحة حين أصاب الجفاف الشديد بقية أرجاء مصر. وتعتبر بحيرة قارون ذات المياه العذبة من أهم معالم الفيوم. وحسب رأي الباحثين فإنها كانت في أيام الفراعنة وافرة المياه بقدر أكبر وأتاحت إقامة شبكة ري كبيرة.
ويقوم رجال الآثار الروس في الوقت الحاضر بممارسة الحفريات في مدينة الموتى القديمة حيث شيد في مكانها دير قبطي هو "دير البنات". وكان رجال الآثار المصريون قد بدأوا الأبحاث في هذه المنطقة والآن يواصل الروس عملهم. وقالت بيلوفا "إن الشرائح العليا من المقبرة هي مدافن قبطية". وقد عثر هناك على مصوغات وأقمشة قبطية كثيرة. وأضافت باحثة الآثار الروسية: "هذا الأمر شيق جدا لأن الأقباط نقشوا مواضيع الكتاب المقدس على الأقمشة".
كما أظهرت الحفريات أن نسبة وفيات الأطفال كانت عالية بين الأقباط وغالبا ما كان الأطفال يدفنون مع أمهاتهم. علاوة على ذلك عثر على عشرات الجثث التي لوحظت عليها آثار عمليات التربنة (الثقب) في الجمجمة، علما أنها كانت ناجحة، لأن الأفراد عاشوا بعد هذه العملية الصعبة على مدى أعوام طويلة. وكان الأقباط لدى دفن الميت يلبسونه ملابسه الكاملة ثم يلفوه بقماش الكتان الذي يلف من الطرفين ويشد بالحبال. وكان يوضع عند الرأس عادة وعاء من الخزف. وتوجد مدافن الأقباط مباشرة فوق مدافن الإغريق والرومان التي تثير الاهتمام الشديد لدى البعثة الروسية. وقالت بيلوفا: "توجد مدافن الفترة اليونانية - الرومانية على عمق مترين وأكثر. وعادة تكون بهيئة نواويس غير مطلية ولكن مع الأقنعة".
وحالف البعثة التوفيق حقا لدى العثور على ثلاث مومياءات باقية بحالة جيدة من عهد البطالسة. علما أن النواويس نفسها التي ترقد فيها المومياءات تثير الاهتمام. إنها تختلف عن الأخرى في كونها خالية من النقوش الملونة والكتابات الهيروغليفية التي تتضمن المعلومات عن الميت وأسرته. لكن الغطاء الخشبي للناووس يخفى وراءه صورة أكثر إثارة هي القناع المذهب الذي يحتفظ برونقه العجيب بعد مرور ألفي عام. واعتمادا على اللحية السوداء المرسومة على القناع فإن المومياء تعود الى رجل ربما هو رب الأسرة. وينبغي على العلماء دراسة المومياء بإمعان وبضمن ذلك باستخدام أشعة الروتنجن مما يتيح تحديد عمرها بالضبط وربما استعادة ملامح وجه الشخص.
وعثر في المدفن نفسه وفي مكان مجاور على مومياء سليمة لم تمس في علبة من ورق البردي المضغوط بطول 140 سنتيمترا - وسيعرف في وقت لاحق محتواها لأن العلماء لم يقدموا على فتح العلبة في الظروف الميدانية. واعتمادا على مقاييسها والزخارف المنقوشة عليها فإنها تضم رفات طفل وفي أغلب الظن أنها طفلة. وعثر على قبر نادر آخر بالقرب من مدينة الموتى يضم مومياء طفل وحوله مومياءات لحيوانات - من كلاب وقطط وقردة وكذلك طيور أبو منجل.
كما أثارت اهتماما كبيرا لدى رجال الآثار مومياء امرأة كهلة ذات ضفائر سليمة. وقام الكسي نيتشفولودا الخبير في إعادة تشكيل هيئات الجماجم الذي استدعي خصيصا من متحف التاريخ الطبيعي في مدينة اوفا (بشكيريا) برسم صورة المرأة على الورق. إن منطقة واحة الفيوم لم تحظ بالدراسة من قبل رجال الآثار ولا تجري الحفريات هناك في أحيان كثيرة وتتوفر لدى رجال الآثار الروس جميع الفرص لاغناء علم المصريات بلقيات جديدة أخذا بنظر الاعتبار أن مجال اهتمامهم يشمل عدة أماكن هي مدينة الموتى والدير القديم والمدينة اليونانية - الرومانية القديمة التي تأسست في مطلع العصر الميلادي .

هل رأيتم؟
حقا مدهش

_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bemedu.forumperso.com
 
علماء روس يكتشفون في مصر مومياءات غريبة فعلا......تعالوا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الزعيم التعليمية :: المنوعات :: قسم التاريخ العالمي والإسلامي-
انتقل الى: